أسئلة شائعة

إذا لم تجد إجابات على أسئلتك هنا، برجاء الاتصال بموزع العلاج أو الاتصال بنا أدناه لإرسال أسئلتك حول علاج miraDry.

ألست في حاجة للغدد العرقية؟

بينما يحتاج جسمك إلى الغدد العرقية ليبرد نفسه، فإن جسمك يحتوي على 2 إلى 4 مليون غدة عرقية ويوجد حوالي 2٪ فقط في الإبطين.2 لا يؤثر التخلص من 2٪ من الغدد العرقية على قدرة جسمك على تبريد نفسه. بعد استخدام miraDry، ستقوم بتجربة العديد من مزايا الحد من التعرق في منطقة تحت الإبط، ولكن سيستمر التعرق بشكل طبيعي في مناطق أخرى بجسدك.

كيف يعمل؟

يستخدم miraDry الطاقة الحرارية لتوليد حرارة في المنطقة حيث توجد الغدد العرقية المزعجة ويتخلص منها بأمان.

ما هي النتائج المتوقعة؟

يمكنك أن تتوقع نتائج فورية ودائمة.1 بمجرد أن يعمل علاج miraDry على القضاء على الغدد العرقية، فإنها تختفي إلى الأبد. ثبت سريريًا أن العلاج قد عمل على خفض نسبة التعرق بمقدار 82٪.1.5 كما هو الحال مع أي علاج تجميلي، فقد تختلف نتائج المريض وتجربته.

كم عدد الجلسات التي سأحتاج إليها؟

يمكنك ملاحظة النتائج بعد جلسة واحدة فحسب.1 ولكن، كما هو الحال في أي علاج تجميلي، فإن طبيبك سيحدد أفضل بروتوكول للحصول على النتائج المطلوبة بالنسبة لحالتك.

كم يستغرق من الوقت؟

سوف تستمر زيارتك لمدة ساعة تقريباً.1

هل يوجد أي ألم أو فترة توقف؟

يصف معظم المرضى العملية بأنها خالية من الألم مع وجود فترة بسيطة من التوقف أو عدم وجودها على الإطلاق. يوضع مخدر موضعي تحت الإبط قبل الخضوع للعلاج لراحة المريض. معظم المرضى يعاودون نشاطهم المعتاد (مثل الرجوع إلى العمل) على الفور. وعادة ما تُستأنف ممارسة التمارين بعد عدة أيام. قد يحدث بعض التورم والخدر والكدمات والحساسية في منطقة تحت الإبط لعدة أيام بعد الخضوع للعلاج. 

هل هو آمن؟

نعم، تم استخدام miraDry في أكثر من 155000 علاج في جميع أنحاء العالم مع سجل سلامة ممتاز.3 كما تم إزالته من قبل هيئة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) لتقليل تعرق الإبط بشكل كبير بمجرد زيارة واحدة.1

هل توجد أعراض جانبية؟

سيحدث القليل من الوجع أو التورم الموضعي، وسيزول عادة خلال بضعة أسابيع. يعاني بعض المرضى من إحساس متغير على المدى القصير في الجلد تحت الإبط أو أعلى الذراعين، وسيختفي هذا الإحساس تدريجيًا. 

كم سيُكلف العلاج؟

قد يختلف السعر بناءً على بروتوكول العلاج للوصول إلى النتائج المرغوبة، وستتم مناقشة السعر خلال استشارتك للطبيب.